المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

02 janvier 2006

حوار مع مؤنس الملك الحسن الثاني

حوار مع الفقيه محمد بين بين أشهر مؤنسي الملك الراحل الحسن الثاني الفقيه المغربي بينين، مؤنس الملك الراحل الحسن الثاني لمدة 33 سنة يتحدث عن تفاصيل علاقته بالملك الراحل، وينقلنا في هذا الحوار الشيق إلى عوالم ظل المغاربة يجهلونها عن ملكهم.

أجرى الحوار: علي أنوزل

normal_roi_20hassan_202.3


س: من يكون الفقيه بين بين؟

أنا طالب علم حفظت القرآن الكريم وأنا ابن اثنتي عشرة سنة، ودرسته برواية المكي والبصري، وحفظت رسالة أبي زيد القيرواني، وألفية ابن مالك، وحفظت ما لا يعد من المتون. ودرست اللغة الفرنسية فأحرزت على الشهادة الابتدائية عام 1938، وشهادة >البروفي< عام 1940. وبعد ذلك، وكما يقول المراكشيون >نغزني الشيطان<، إذ لم أكن في حاجة الى الوظيف، ومع ذلك شاركت في مباراة ونجحت فيها وأصبحت موظفا في مكتب البلدية. ومكثت بهذا المكتب عامين، فاندلعت حرب إيطاليا، وأصبح الكتاب المترجمون يقضون ليلة كل خمسة عشر يوما في المداومة لتلقي البرقيات التي قد تفد في الليل وتحتاج الى من يترجمها. وكان الحراس من "المخازنية"يسعدون كلما كان يحل الدور علي لأننا كنا نقضي الليل كله في لعب "الكارطة"، وذات ليلة سألني أحد "المخازنية" قائلا "آلفقيه، لقد اختلط علي الأمر فلم أعرف عدد الركعات التي صليتها، فما هو حكم الشرع في مثل هذه النازلة؟"، فنزل علي ذلك السؤال مثل الصاعقة، لأني كنت أعتبر نفسي مجرد طالب علم فإذا هناك من يعتبرني "فقيها". فانسللت الى داخل مكتبي واتصلت هاتفيا برئيس المجلس العلمي، وقلت له "جزاك الله عنا خيرا، هذا واحد المسلم سولو واحد اليهودي" فقال لي: "ومن يكون هذا اليهودي؟" فأجبته: "هو هذا لي كا يتكلم معاك!". وطرحت عليه الإشكالية فأجابني بأن حكم الله في نازلة المخزني هو كذا وكذا. فكتبت ذلك الحكم ومعه استقالتي. ولما أصبح الصباح جاء عندي الخليفة الأول لرئيس المجلس البلدي، واستغرب لكوني لم أغادر بعد الى بيتي بعد أن قضيت الليل كله في المداومة، فسألني بالفرنسية "لماذا لم أغادر بعد الى بيتي بعد انتهاء مداومتي" فقلت له: "لدي أخبار تهمك" فرد قائلا: "أخبار سارة أم سيئة؟". ولما أبلغته بأمر استقالتي سألني عما أنا فاعله، وعما إذا كان هناك ما يقلق راحتي في الشغل، فأجبته بكل صراحة بأني أريد أن أعود لمتابعة دراستي. فقال لي إنه سيمنحني مهلة ستة أشهر، يظل فيها منصبي شاغرا، فالتحقت بثانوية "ابن يوسف" عام 1943، وتخرجت منها عام 1956 بالشهادة العالمية، ودرست عاما إضافيا للحصول على شهادة العالمية من الفرع الشرعي، وعاما آخر للحصول على العالمية من الفرع الأدبي، وأصبحت والحمد لله في صف العلماء لا في صف التراجمة والكتاب. فتقدمت للحصول على وظيفة للتعليم، وبما أني كنت صديقا للمرحوم عبدالله إبراهيم، فقد كتب أحد عملاء المخابرات الفرنسية على طلبي عبارة "صديق العدو عدو". فتوسط الباشا الگلاوي، وأصبحت معلما رغم أنف الفرنسيين، ورغم أني كنت أحمل شهادة العالمية فقد عينت معلما في الابتدائي، وبعد اجتياز مباراة عينت معلما بالثانوي.

س: وماذا تتذكر عن الباشا الگلاوي؟

الحاج الباشا التهامي الگلاوي، كان من العلماء، كان يحفظ القرآن الكريم بالروايات السبع، وكان يعرف اللغة العربية كسيبويه. وقد علمت هذا من خلال الممارسة، فذات يوم وكنت في سن 15، وبينما أنا عائد من المدرسة، صادفت في طريقي الباشا، فنادى علي وسألني عما قرأت ذلك اليوم، فقلت له لقد قرأنا قول ابن مالك الذي يجري مجرى الظن. فسألني عن الشروط فذكرت أربعة هي التي علمنا إياها الفقيه، عندها سألني الباشا ألم يذكر لكم الفقيه ابن عباد وسليم اللذين يجيزان القول مطلقا! عندها علمت أنه عالم.

س: ماهي علاقتك إذن بالگلاوي؟

والدي رافق الگلاوي 65 سنة، من بينها 10 سنوات قبل أن يصبح باشا، كان يصحبه خلالها الى الأسواق لبيع "الجلالب والبلاغي والتمور والحناء…".

س: وما هي الأشياء الطريفة التي تذكرها عن الباشا الگلاوي؟

لقد كان أعظم رجل في الكرم، فقد كان يوجد شاعر لبناني يقال له رشيد مصوبع أراد أن يزوج ابنته، وصار يقلب في التاريخ من بقي من الملوك فيه الكرم، فرأى فلم يجد إلا الگلاوي في مراكش بالمغرب. فحل بمراكش عام 1927 في اليوم الذي بويع فيه محمد الخامس للملك، فأنشد فيه قصيدة لتهنئته بالملك، وذهب الى إحدى مقاهي الرباط، وكان ذلك الشاعر نصرانيا لكن لسانه عربي، فسأل النادل، عمن يكون الكلاوي، هل هو ملك أم سلطان؟ فأجابه النادل بأن الكلاوي باشا، فسأله عن بيته وقال بعربية فصحى "والله كعبته قصدت". فأجر سيارة بخمسين فرنكا من الرباط الى مراكش. فقصد "مقهى فرنسا" المعروف بمراكش، وبينما هو جالس بالمقهى مر من أمام المقهى شاعر الحمراء محمد بن براهيم، فبادره بالتحية وسأله من أنت فقال بن ابراهيم "أنا شاعر الحمراء" فأرسل الشاعر اللبناني قهقهة مدوية قبل أن يرد على بن ابراهيم قائلا: "أتدري من أنا، أنا رشيد مصوبع شاعر الدنيا بدون منازع، ولا شاعر من قبلي ولا شاعر من بعدي". فرد عليه بن براهيم قائلا: "أرجو من شاعر الدنيا أن يكون ضيفا على شاعر الحمراء" ولما اصطحبه الى بيته سأله بن براهيم عن الغاية من زيارته لمدينة مراكش، فقال إنه جاء يقصد كرم الباشا الكلاوي، وطلب منه التوسط له لدى الكلاوي لمقابلته، فذهب بن براهيم الى الباشا وقال له: "مولاي لقد جاءتك سمعة الشرق الى بين يديك" فرد عليه الكلاوي بالقول بأنه يؤسفه لأنه لن يستطيع مقابلته فورا، وأمر بأن ينزل عليه ضيفا بقصر ضيافته بالجبل الأخضر. وكانت تلك حيلة من الكلاوي لربح الوقت من أجل جمع العطايا التي سيهبها للشاعر، وبعث الباشا الى التجار اليهود للاقتراض منهم واقترض من الصندوق الأسود الفرنسي 750 ألف فرنك فرنسي، بالإضافة الى هدايا أخرى جاءته من كل مناطق نفوذ باشويته. وعندما طلب الباشا الشاعر لمقابلته، وبعدما عرض عليه ما جمعه من عطايا وهدايا قال له معاتبا "كان عليك أن تخبرني بمقدمك قبل شهرين أو أكثر لنعرف كيف نحسن وفادتك" فرد عليه الشاعر: "يا سعادة الباشا، ما وهبتني إياه ما زال ناقصا، لذلك ألتمس منكم أن تهبني عسكرك لحماية عطاياك" وارتجل بيتين من الشعر يقول فيهما:

لاحت على وجه الرشيدلوائح*** للملك فلتعلم بذاك الشامُ

وأتى الرشيد الى البلاد بصولة*** يهدى إليه من الجنود سلامُ

ثم أنشد قصيدة يقول في مطلعها:

دع كل شعر غابر وعتيد**** وخذ البدائع من يراع الرشيد

هذا فريد الشعر في الدنيا **** ومن هذا الذي قد قال غير فريد

دع كل شعر غير شعر قلته **** ليس النهيق محاكي التغريد

ليس الحمار وإن تكن قد أسرجته **** من ساطيلات الخيل من معدود

ملك الكلام اليوم وفى مادحا **** ملك الحسام فيا قريحة جودي

لما أطل على وجهك قال لي دهري **** ظفرت بوعدك الموعود

والناس كلهم بسعدي أيقنوا **** من بعد رؤية وجهك المسعود

وُدُّ الملوك مفرج الأزمات **** لا ورد الرياض ولبنة العنقود

وإذا الملوك الصيد ودوا شاعرا **** تركوه في الشعراء دون نديد

وختم القصيدة بقوله:

إن كنت أرجو بعد نجما صاعدا **** فعلى يديك يكون نجم صعودي

القصيدة تحتوي على 281 بيتا شعريا وما زلت أحفظها عن ظهر قلب

normal_hassan2_7e0.3

أول لقاء مع الملك الحسن الثاني

س:  كيف كان أول لقاء لك مع الملك الراحل الحسن الثاني؟

كنت مديرا بثانوية "للامريم" بمراكش، وكنت كسائر الأدباء في عيد العرش أنشد قصائد لتهنئة الملك بعيد العرش، وكان أن سمع الملك إحدى قصائدي ومطلعها:

هل يرتديني العرش من شعرائه **** وأنا حليف الشعر تحت لوائه

أفلا يغني الطائر الغريد **** في روض أتى الروض حسن غنائه

   فأنا ذلك الغريد…

1479فأرسل الملك في طلبي، ولم أجد بدا من الإجابة، فسألني كم أحفظ من ديوان شاعر الحمراء، فقلت له "أحفظ سبعين حتى ثمانين في المائة مما كتبه شاعر الحمراء" فقال لي "بلغني أنك تحفظ الديوان كله". فقلت "إذا قالها أمير المؤمنين فأنا أحفظه" فقد أعطاني الله ملكة حفظ ما سبقني بها أحد.ثم سألني عن المحفوظات فأجبته، وسألني عن أشياء أخرى لا أستطيع أن أبوح بها فأجبته، ودام ذلك اللقاء أزيد من ثلاث ساعات في أحد أيام رمضان، ثم كلفني بجمع ديوان شاعر الحمراء رفقة مجموعة من أصدقاء الشاعر، ولما انتهينا من تحقيق الديوان ورآه طلب مني الملك أن أكون أحد مؤنسيه، ولم أجد بدا من القبول، رغم أن مقامي أكبر من مقام مؤنس، لكن لما اقتضى نظر الملك ذلك كانت علي الطاعة لأوامره.

قصيدة الغزل التي كتبها الحسن الثاني

س: وماذا تحفظ من ذكريات عن تلك المحادثات؟

كان الملك المرحوم شاعرا، فلن أنسى يوما، ذات ليلة نابغية في مدينة الدارالبيضاء، كان الليل قد انتصف، وكنت لا أفارقه حتى يذهب الى فراش النوم عند الرابعة صباحا، وكان المرحوم يذهب كل يوم الى مكتبه ويمكث به حتى الثانية بعد الظهر يصرف فيها أمور الدولة، وينام ساعتين، وبعد ذلك يقوم لتأدية واجبات الصلاة، فقد كان رجلا يؤدي الصلاة في وقتها، وفي كل شهر كان يختم القرآن بمعدل قراءة حزبين كل يوم بعد صلاة المغرب. وقبل النوم كان يدعوني لقراءة قصائد أو مؤلفات أو مقامات حتى تحين ساعة نومه…

س: وماذا حدث تلك الليلة النابغية؟

Hassan_II_73دعاني الملك تلك الليلة لسماع قصيدة من إنشاده كان قد كتبها في عنفوان شبابه يتغزل فيها في فتاة يقول مطلعها

لها نهد كأنه حُقُّ عاج **** وذراع يستلفت النظرات

فلا يوم قضيته في هناء **** ولا ليل تعيش فيه حياتي.

فناظرته قائلا:

حيي وأهتف بأجمل الذكريات **** واشذب الشعر رائع النغمات

شعر خير الملوك قولا وفعلا **** حسني سيـد الحمى والحمــاة

واستمرت هذه القصيدة 50 بيتا!

س: ومن هم الشعراء الذين كان يحفظ لهم الحسن الثاني؟

كان يحفظ الكثير من الشعر، ومن القدماء كان يحفظ لعنترة بن شداد وللحادث بن حلزة.

س: وما هو أقرب الشعر إليه؟

شعر الحكمة والحروب. وكنت أحدثه عن الشعر العربي، وكان مولعا بمقامات الحريري، إذ كنت كل ليلة أقرأ عليه مقامة، وكلها أحفظها عن ظهر قلب، أي 41 مقامة كاملة.

س: وكيف كانت تتم القراءة، هل لها طقوس معينة؟

غالبا ما نكون نحن الاثنان فقط، أو يكون الملك داخل بيته صحبة العريفات وباقي المؤنسين خلف حجاب وأكون أنا جالسا أمام ميكروفون أتلو ما يأمر به الملك، وعندما أنهي تلاوتي، ويذهب الملك الى فراش نومه أغادر القصر عائدا الى بيتي، وقد استمررت على هذه الحال طيلة مرافقتي للملك الراحل.

س: وهل كان الملك يتواصل معك أثناء قراءاتك؟

ذات ليلة في الدارالبيضاء، قاطعني الملك وطلب مني أن أستمع وبدأ

ينشد:يا سليل النبي إني سليل **** وسليل النبي يرجو تحية

وسألني لمن هذا النفس الشعري؟فأجبته بأن هذا النفس يشبه الشعراء العظام.ففاجأني بالقول: هذا شعري.فقد كان رحمه الله يحب سماع وقول الشعر، وكان يناظرني في الفقه والتاريخ والأدب والتفسير والحديث، وكان بحرا لا ساحل له في مجال النحو.

س وما هو أطرف الشعر الذي كان يطرب له الحسن الثاني؟

كانت تعجبه طرائف الشعر، وكان شديد الإعجاب بقصيدة "الهدهد" من شعر أمير الشعراء أحمد شوقي والتي يقول في مطلعها:

وقف الهدهدُ في باب سليمان بذلة  قال يا مولاي كن لي عيشتي صارت مملة

مت من حبة قمح أحدثت في الصدر غُلَّة  لا مياه النيل ترويها ولا أمواج دجلة

وإذا ذابت قليلا قتلتني شر قتلة         فأشار السيد العادل الى من كان حوله

لا أرى الحبة إلا سرقت من بيت نملة إن للظالم صدرا يشتكي من غير علة

  وقد كان رحمه الله يحب كثيرا هذه القصيدة.

س: وما هي أجمل طرفة تذكرها عن مجلس الحسن الثاني؟

زارنا يوما أعظم آخر شعراء العراق، وهو الشيخ المهدي الجواهري الذي عاش 103 أعوام. وكان كلما حل بالمغرب ينزل عند الوزير محمد باحنيني، وكان با حنيني يطيل الإشادة بالشاعر أمام الملك، فأقام الحسن الثاني لشاعر العراق مأدبة عشاء، وأراد الملك أن يقدمني إليه قائلا له: "سأقدم لك جليسي ومؤنسي الفقيه بين بين وهو أكبر راوية لشعر شاعر الحمراء"

فقلت له: "يا أمير المؤمنين هلا قلت للشاعر بأني راوية حتى لشعره"فالتفت إلي الجواهري متسائلا: "هل تحفظ شيئا من شعري؟" فأجبته قائلا: "المغاربة كلهم يحفظون شعرك، ويزدهون به ويفخرون به ويتمثلون به" وقلت له:  "اختر ما شئت من شعرك أرويه لك، أكان من النسيب أم من الغزل، بل حتى القصيدة التي بسببها نفاك نوري السعيد 40 سنة في الاتحاد السوفياتي" فرد الشاعر قائلا: "هذا شيئا أستحسنه لكن لا أعتقد أني قلت شيء في الغزل" فأنشدته قصيدة كان قد ارتجلها في عيد للنساء العراقيات يقول فيها:

حييتهن بعيدهن **** من بيضهن وسودهن

وحمدت شعريَّ أن **** يروح قلائد لعقودهن

نغب القصيد قبضته **** من نغمة لوليدهن

كم بسمة ليّ لم تكن **** لو افترض قضيضهن

ويتيمة لي صغتها **** من دمعة بخدودهن

بنحوسهن نحوسنا **** وسعودنا بسعودهن

قالوا الشهيد فقلت **** ويحك وكن لوحيدهن

حملنه تسعا وخطن **** عليه سمور جلودهن

قالوا أما شيء لديك **** لرودهن وخوذهن

ولما كان الشاعر يتغزل رأى زوجته من بين نساء العراق، فقال:

قالوا أما شيء لديك **** لرودهن وخوذهن

فأجبتهم أني **** أخاف بعض شهودهن

لله أية رقة **** وقساوة في عودهن

عمرتنا بجهودهن **** وهزمتنا بصدودهن

خوف التناقض لا **** ألمح عنترة بوعودهن

أنا أختشي منهن **** السلطان عبد عبيدهن

فقال الشاعر للملك الحسن الثاني "والله يا أمير المؤمنين هذه قصيدة قلتها قبل 70 سنة، ولم أعد أتذكرها، فطوبا لراويتك" وأهدى لي ساعة.

س: أي نوع من الساعات؟

"شمان دي فير" ساعة لا قيمة لها، وأهداه أمير المؤمنين هو ساعة ذهبية.

س: وما هي مهمة المؤنس؟

هناك فرق بين المؤنسين وبيني أنا، حيث كان الملك يتحدث معي في أمور فقهية وأدبية وشعرية.

س: ومن هم باقي المؤنسين الآخرين؟

كانوا كثر، لكن الأديب بينهم كان هو أحمد البيضاوي رحمه الله، كما كان من بينهم مؤنس من جنسية مصرية، وكثير من العوام.

س: وما هي ميزة ذلك المصري؟

كان هو الآخر من العوام، لكنه كان كثير الانبساط والانشراح، وكان يحفظ عن ظهر قلب "العنترية" و"الأزلية"، يقرأهما لسيدنا في فصل الشتاء قبل أن يخلد للنوم.

س: وأين هو الآن هذا المصري؟

} توفاه الله ودفن بالرباط، وكان هناك مؤنس آخر من ديانة يهودية يروي طرائف اليهود لتسلية الملك، وقد توفاه الآجل هو الآخر بالرباط، ويقال إنه أسلم قبل وفاته.

س: وما هي الأشياء الطريفة التي لم يكن عامة الناس يعرفونها عن الملك الراحل؟

كان الحسن الثاني يتقن السوسية، وبما أني تعلمت هذه اللغة من منابعها، فقد كان الراحل يفاجئني عندما يتحدث بها لدرجة إتقانه لها.

س: وما هي الأشياء الأخرى التي تحضر بذهنك من طرائف ما زلت تتذكرها بحكم مرافقتك للملك الراحل؟

كنت ألازمه في جميع أسفاره، وكان يصحبني في سيارته الخاصة التي يسوقها بنفسه، وأتذكر ذات مرة كنت أرافقه في رحلة الى الاتحاد السوفياتي، وكان من عادة الملك أن يتم حرق البخور في المكان الذي سينام فيه الملك، وعندما أخذنا "المبخرة" الى داخل الجناح الخاص بالملك فوجئنا برجال الإطفاء يهرعون الى المكان ويسألون عن مكان اندلاع الحريق، فضحكنا وقلنا لهم: "هذا غير عود القماري، ما غدي تعرفوه، لأنكم ما مالفين بخير!" (يضحك)

س: وما هي أصعب اللحظات التي عشتها الى جانب الراحل؟

أصعب اللحظات التي عشتها الى جانب المرحوم، كانت عندما كان يعزم على تقديم استقالته من الملك لو أن المسيرة الخضراء فشلت في تحقيق مراميها، فقد كان المرحوم عازما على مصارحة المغاربة في حالة فشل المسيرة وتقديم استقالته من الملك.

س: وهل فاتحك في موضوع الاستقالة؟

Hassan_II_3نعم، نعم، لقد كان يقول بأنه إذا نجح في المسيرة فسيكون بذلك قد قدم خدمة كبيرة للمغرب، أما إذا فشلت المسيرة فعلى المغاربة أن يبحثوا عمن يقوم مقامه. وظل ثلاثة أيام بدون طعام منهمكا في تفكير عميق. وسأذكر هنا طرفة حدثت آنذاك، فقد حل بالمغرب صحافي إسباني كبير مقرب من الملك خوان كارلوس، جاء لتغطية حدث المسيرة الخضراء، وفي الطريق الى الصحراء أعلن الملك في خطابه الشهير توقف المسيرة، فما كان من سائق السيارة  التي كان يؤجرها الصحافي الإسباني إلا أن توقف، فقال الصحافي "لقد أمرنا الملك بالتوقف، ولا يمكن مخالفة أوامر الملك!" "وعندما عاد الصحافي الإسباني الى ملكه قال له: "عليك أن تتنازل عن الصحراء لأهلها، فالمغاربة يعبدون ملكهم، وهم قادرون على فعل كل ما يأمرهم به" وكانت تلك من بين الأشياء الصغيرة التي كان لها تأثيرها في قضية الصحراء.

س: وما هي أهم الخصال التي تحفظها للملك الراحل؟

كان حليما، وكريما كرما حاتميا، ومن كرمه خصص لزاوية ابن عباس السبتي ألف خبزة في اليوم، وما زالت جارية حتى يومنا هذا، وثور يذبح كل خميس ويوزع لحمه على الفقراء. كان رجلا يحب الخير، ووثنيا في حبه لوطنه وله قصائد في ذلك.

س: ألم يسبق لك أن فاتحت الملك الراحل في قضية سجن ابنك عزيز بين بين بتازمامارت؟

أرجوك لا تحدثني في هذا الموضوع، فهذا أمر لا يمكن أن يتحدث عنه أي كان أمام الملك. وبما أن الموضوع يتعلق بمسألة لا رجعة فيها، فلم أستطع أن أطلب شيئا ولم أطلب منه شيئا!وربما كنت أنا نفسي سأكون ضحية تلك الأحداث المأساوية، فقد كان ابني من جملة أولئك الجنود الذين غرر بهم للهجوم على القصر، ولم لم أكن ذلك اليوم صحبة السلطان بقصره بالصخيرات.

س: وأين كنت بالضبط؟

كنت رفقة الملك، كنا شبه مسجونين لمدة ثلاث ساعات في مكان ما حتى أفرج عنا.

س: وماذا ورث الملك محمد السادس من ثقافة والده الأدبية؟

الملك محمد السادس يحب أن يكون المدح في النبي، فذات يوم أكثروا عليه من المدح فقال لهم  "ماذا تركتم لرسول الله، امدحوا رسول الله الذي هو أولى بالمدح، ونهاهم عن مدحه" وقال لهم "محمد هو رسول الله، وهو الأولى بالمدح ولست أنا!".

www.aljareeda.ma

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - قالو عن ملكية المغرب على الساعة 17:22 - تعليقات زوار الموقع 21


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

  • 7obi wa Ta9dirati li l3a2ila l3alawia

    bissmi lah ra7man rra7ym,
    lassto mota9afan aw dou mosstawa jami3iy 3la a9al, kolo ma amlikoho, loghaton wa afkaron bassita o3ribo bihima da2iman fi ssiri wa jahri 3an 7obi wa ta9dyri li cha5ssiya lati 9adasstoha mondo an wa3ito bi koawni mawjoud, ala wahiya cha5ssiyato malikona ra7il 9adassa laho ro7aho wa a7ataha bi rra7mati wa lmakanati ssamiyati fi rri7abi lfirdawssiyati. wa ba3da ra7ylih bi modatin wajiza 3aadati l9loub ila chawati2iha l5adra2 bisso7batin mo7amadiyatin tafou7o bi arwa3i l3otouri l7assaniyati allaty adfat 3ala l'af2ida min jadid 7obba l 7ayat wa l isstimrraria bi koli wala2in wa ta3atin wa chaghafin li amira l'mo2minyn wa 5alyfata 9odwatina tayaba laho ro7aho bi koli bo5ouri ljanah.
    raghma mostaway l'ijtima3i wa ta9afi doun almotawassit liya 7olmon kabir, wa howa 5idmato hadihi l3a2ila charifa 7atta tota7a li forssato ro2yati 3an 9orb timara a'chajarati l3azizata 3ala 9albi wa chaghilata fikri wa mo7arikata wataniyati.
    law konto cha3ir lama taradadto fi kitabati kola fasslin wa kola 3ydin bal kola yawmin 9assydah arssomo fiha ibtissamata mo7iby malikona. wa ghayati lwa7ida hiya l i3rab bikoli séd9in 3an ti9ati wa i3jabi wa fti5ari bi malikona ra7il al'7assan tani wa malikona mo7amad ssadiss nassaraho lah wa anara tari9aho wa 7afidaho min koli char.
    wa fi l5itam owajih ayata chokri li as7ab hadihi nafida (site web) allati tetélo 3ala 5ayri saadaati l9awm... baaraka laho fykom wa 3alaykom.

    Posté par Med Yahya chorfi, 30 octobre 2007 à 14:38
  • يد واحدة ما تصفق

    الله يحفظك وينصرك يا صاحب الجلالة سيدي محمد
    الى الشعب المغربي حطوا يد في يد احنا كتحسدوا على ملكنا ويد وحدة ماكتصفق مغربنا عظيم و محتاج شعب عظيم حتى نتحداو كل الصعاب السياية . المغرب زين زين زين......

    Posté par hanan/m, 02 novembre 2007 à 14:20
  • souvenir inoubliable

    je n'oublierai jamai le jour ou j'ai embrassé la main de sidna hassan 2 lah yarhamo kount flbaladia dial fès wkharjouna hda la gare ntlakaw lsidna wkount hlamtou kbla b 1 mois ani kansalam alih wkantlab mnanou lhaj wthakat oumina dial salam ama lhaj lazitou antadirou lah ysahal alia fiha

    Posté par BESTANI, 27 novembre 2007 à 17:23
  • من دلائلي على تذو وق الملك الراحل للشعر

    رائع أن أكتشف أن الملك الراحل كان يحبّ الشعر ،بل وأنه كان ينظمه...إن لي فيه رحمه الله كثيرا من القصائد الشعرية بعضها في ديواني"نسام وعواصف"وبعضها بعد صدور ذلك الديوان،ولم أعرف بأنه يطلع على ما قيل فيه من شعر ويتذوقه إلا في ليلة المولد النبوي من السنة التي توفي فيها إلى رحمة الله تعالى.
    حيث فوجئت بأبيات من قصيدة لي في الملك تنشد من طرف أحد المسمعين في الحفل الديني المبثوث على شاشة التلفزة (القصيدة كانت منشورة في دعوة الحق لوزارة الأوقاف)...أرهفت سمعي للتأكد من أن الأبيات أبياتي ، فتأكد لي ذلك ،ورأيت الملك يهز رأسه استحسانا لما يسمع من شعر ومن إنشاد...وحينها فرحت فرحا لا يمكن تصوّره.وفي عطلة من العطل ذهبت إلى مسجد الحسن الثاني وطلبت الكتيب الذي كان معدا لذلك الحفل ،فسرني أن أجد أن الأبيات فيه منسوبة لصاحبها(هذا العبد الضعيف)...واليوم ها هو الإبحار الأنترنيتي يوصلني إلى هذا المتصفح لأتأكد من خلال ما فيه أن الملك الراحل كان فعلا من عشاق الشعر وكان مثقفا ثقافة عربية واسعة إلى جانب ثقافته الفرنسية والعالمية
    الشعر المشار إليه أعلاه هو

    سلام أيها الملك المدّى*عليك من الذي أعلاك بدرا
    فقدّر في الأنام لكم مقاما*على كل "النجوم"يزيد قدرا...
    وهو -كما أسلفت- من قصيدتي المنشورة ضمن العدد 333 مارس 1998 في الصفحة 131.
    رحم الله ملكنا العظيم الحسن الثاني والد ملكنا العظيم محمد السادس الذي أعتزّ بأن لي فيه قصائد من ضمنها القصيدة التي تحمل عنوان"العاهل البارّ" ومطلعها
    هنيئا بالإمامة يا زكيا*تولاها فشعّ به سناها
    وهي ضمن العدد 353(يوليوز 2000) من دعوة الحق التي انقرضت اليوم من الوجود.
    ...أعتذر عن هذه الدردشة العفوية التي لم أحرص على تنظيم أفكاري فيها..وأحيي القائمين على هذا الموقع -المعلمة ،وأتقدم بالشكر الجزيل لمن نقل إلينا هذا الحوار الممتع مع الشاعر مؤنس الملك الراحل الأستاذ بيب بين"أطال الله عمره والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    ..

    Posté par حسن بن عزيز بوشو, 17 juillet 2008 à 23:43
  • سلام عليه

    سلام أيها الملك المفدّى*عليك من الذي أعلاك بدرا
    فقدّر في البلاد لكم مقاما*على كلّ"النجوم"يزيد قدرا

    Posté par حسن بن عزيز بوشو, 17 juillet 2008 à 23:48
  • انا فخور بملكنا و انا فخور لكوني مغربي

    انه اعضم الرجال لقد خلقه الله واعطاه جميع المزايا الحسنة وانبته نباتا حسنا فشجرته وارفة الضلال وستبقى الى ان يرث الله االارض ومن عليها .الله يرحم سيدي. وها نحن نعيش في ضلال مولاي وسيدي امير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين صاحب الجلالة سيدي محمد السادس اعزه الله وحفضه بالسبع المتاني واقر عينه بسيدي ومولاي الحسن وحفض اسرته العلوية الكريمة انه مجيب الدعوات . الله يبارك في عمر سيدي

    Posté par kerroumi rachid, 28 septembre 2008 à 15:16
  • ALLAH Y RHAM MALIKI OU YNSAR MALIKI SIDI MOHAMED ASSADIS.

    ADDOUMOUAA ALLA KHDOUDI KOLLAMA TADAKART MALIK AL MOULOUK AL AADIM AL HASSAN ATTANI RAHMATE ALLAH AALAIHI.
    INNAHOU FI JANNAT AL KHOULDE. RAHEMA ALLAH JALALATOUHOU RAHMATAN OUASSIAA MAA ASSEDDIKINA OUA CHOUHADA OUA SALIHINE.
    NASARA ALLAHOU SYDNA AMIR AL MOUMININE MOHAMMAD A SSADIS OUA JAMIAA AL OUSRA AL ALAOUIYA AL CHARIFA.
    ALLH Y HFADHOUM OU Y HAFAD BIHOUM BLADNA YA RBI AMINE.
    MARIBI FAKHOUR BI MALIKIHI OU BALADIHI
    ALLAH Y BARK FI AAMR SIDI

    Posté par MAGHIRIBI N SOUS, 01 janvier 2009 à 11:02
  • شكر مدير أو صاحب الموقع

    السلام عليكم
    لايسعنا نحن عائلة التدلاوي الا أن نتقدم لكم بجزيل الشكر على ما قدمتموه من تقريب و تبسيط لأحداث لطالما إنتظرناها ونتعمنى لك دوام تألق موقعك الملكي الراقي و نتمنى من الله من خاصا دوام الأسرة العلوية المجيدة و يدوم ملكهم وحكمهم العادل و الله أكبر الله

    Posté par tadlaoui, 24 avril 2009 à 17:21
  • الامازيغ الاحرار

    سؤال لماد تكرهون الامازيغ ولماد لا تودون الا عتراف به[egalité]

    Posté par amazigh, 05 mai 2009 à 17:56
  • بكل صراحة

    الحسن الراحل كان اب واخ وملك لكل المغاربة كان اديبا وفيلسوفا وقائدا وزعيما... و اظن ان اخرٍ جملة في اخر خطاب للمواطنين المغاربة قبل رحيله كانت هي الاية الكريمة "وقل اعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون"فنعم الخاتمة ونعم الحسن الخالد في قلوبنا. لمقامي.
    شكرا على هذا الموقع وتقبلو مروري.

    Posté par تاوريرت لمقامي, 07 mai 2009 à 12:15
  • الى اخي الامازيغي

    يا اخي في المانيا في اسبانيا في فرنسا في المغرب كما في جميع دول العالم هناك الانسان الطيب والخبيث لكن طيبوبة الطيبين تنسينا جهل الخبثاء لا تقل اننا لا نعترف بالامازيغ تصور انا لست امازيغيا وزوجتتي امازيغية كما ان اختي متزوجة بامازيغي ...من منا لا يحفظ اغاني ريفية او اطلسية او سوسية..من منا لا يعرف بقشيش او افلم بودفوناس او ااغاني سوسية او ريفية وغيرها هذه تحية لجميع المغاربة من الامازيغي الريفي السوسي العربي- الكاتب الصغير- محمد السهلي لمقامي- كرد على اخي الامازيغي
    وتقبلوا مروري مرة ثانية كما اشكر صاحب هذا الموقع جزيل الشكر.

    Posté par لمقامي, 09 mai 2009 à 11:19
  • طلب الرحمة

    جا ء في الحديث الصحيح ( اذكروا موتكم بخير)

    Posté par عبد اللطيف بن لح, 22 mai 2009 à 16:29
  • amazigh

    salam je suis mohamed oighit
    je suis amazigh j abitte a agadir je ve dire seleument que les vrai marocains se sont les amazigh pas d autre.

    Posté par mohamed oighit, 01 juin 2009 à 00:03
  • justice

    الحمد لله وحده


    الى المقام العالي بالله
    صاحب الجلالة الملك محمد السادس
    القصر الملكي الرباط

    سلام تام بوجود مولانا الإمام دام له النصر والتأييد
    وبعد،
    صاحب الجلالة،
    لنا الشرف العظيم بأن نتقدم لكم يا مولاي برسالتنا هاته مضمنين إياها آيات الولاء والإخلاص للسدة العالية بالله وللعرش العلوي المجيد.
    إن ما دفعنا وشجعنا يا صاحب الجلالة على رفع هذه الرسالة إلى جلالتكم هو ما تولونه من اهتمام كبير بأحوال عامة شعبكم وعلى الأخص المعوزين والمحرومين منهم، راجين من الله العلي القدير أن تمدوا لنا يا مولاي يد العون والمساعدة.
    حيث سبق لنا أن طرقنا جميع الأبواب في سبيل إيجاد عمل يدر علينا مدخولا لا يعيننا على تحمل أعباء الحياة ويوفر لنا سبل العيش الكريم لاسيما وان والدنا المعيل الوحيد للأسرة أحيل على التقاعد ومدخوله لا يكفي حتى لتوفير متطلبات العيش الضرورية لأسرة تتكون من سبعة أبناء أربعة منهم معاقون ومصابون بالصمم وتلعثم واضح بالكلام.
    لقد سدت كل السبل في سعينا الحثيث للحصول على منصب شغل والسبب عجزنا وإعاقتنا التي وقفت سدا منيعا في سبيل ظفرنا بمنصب شغل، مما حدا بنا إلى الاتجاه صوب السلطات المحلية بالمدينة للحصول على رخصة سيارة أجرة، وقد تقدمنا بطلبات عدة بهذا الخصوص كان أولها إلى السيد العامل على عمالة انزكان ايت ملول وحرر باسم والدتنا زهرة واهبي التي تكلمت باسمنا بشأن الحصول على رخصة النقل المزدوج وكان مصيره الرفض، وتقدمنا مرة ثانية إلى السيد العامل بطلب الحصول على رخصة سيارة أجرة كل منا على حدة وتسلمنا عنهما تواصيل الإيداع، الأول تحت رقم: 25/2002 باسم محمد، والثاني تحت رقم: 90/2002 باسم رشيد، وتم إجراء بحث من طرف الدرك الملكي بمقر سكنانا بالعنوان أعلاه في شهر غشت 2002، لكن لحد الساعة لم نتلق أي جواب عنها بالإيجاب ولا الرفض.
    لدا ارتأينا اللجوء إلى جلالتكم وأملنا فيكم بعد الله كبير أن تمدوا لنا يد العون والمساعدة وتجدوا لنا حلا لمشكل الشغل الذي نتخبط فيه وأصبح يؤرقنا وذلك عبر تمكيننا من رخص استغلال سيارة أجرة، تعيننا على تحمل احتياجاتنا ومصاريفنا اليومية وتقينا العوز والحاجة وتحمينا من الفاقة والفقر.
    صاحب الجلالة والمهابة
    لقد سبق لي أن انتقلت إلى مدينة الرباط بغية تسليمكم طلبنا هذا بمقر إقامتكم بالقصر الملكي العامر، إلا أني لم أتمكن من ذلك لظروفي المادية وعدم وجود أهل ولا أقارب بها حيث يمكنني الإقامة بينهم إلى أن أتمكن من تسليمكم طلبنا.
    ختاما يطيب لنا أن نرفع آيات الولاء والإخلاص إلى السدة العالية بالله راجين من الله العلي القدير أن يحفظكم يا مولاي ذخرا وملاذا للأمة ويمدكم بطول العمر ويعضدكم بشقيقكم الأمير السعيد مولاي رشيد وأن يحرسكم بعينه التي لا تنام، وأن يقر عينكم بولي عهدكم الأمير مولاي الحسن، وأن يحفظكم ويحفظ كافة أفراد الأسرة العلوية الشريفة بما حفظ به الذكر الحكيم آمين انه سميع قدير وبالإجابة جدير.

    والسلام على المقام العالي بالله

    رقم البطاقة التعريف الوطنية رقم: 69247/ج ب

    رقم البطاقة التعريف الوطنية رقم: 72758/ج ب
    Email. souss_sourd@hotmail

    Posté par BEKRI SAID, 22 février 2010 à 14:14
  • عشت في قلب الشعب خالد****حبا و وفاع ياملك المسيرة الخضراء
    هتفنا عاش الملك من اعماق الفؤاد****يا محرر الصحراء

    lbrnoss

    Posté par lbrnoss, 23 avril 2007 à 13:23
  • الكامل

    انه اعضم الرجال لقد خلقه الله واعطاه جميع المزايا الحسنة وانبته نباتا حسنا فشجرته وارفة الضلال وستبقى الى ان يرث الله االارض ومن عليها .الله يرحم سيدي. وها نحن نعيش في ضلال مولاي وسيدي امير المؤمنين وحامي حمى الملة والدين صاحب الجلالة سيدي محمد السادس اعزه الله وحفضه بالسبع المتاني واقر عينه بسيدي ومولاي الحسن وحفض اسرته العلوية الكريمة انه مجيب الدعوات . الله يبارك في عمر سيدي

    Posté par elhassan, 02 juin 2007 à 03:45
  • ma arwa3k

    ma arwa3k ya hassan 2 allah yarhamk

    Posté par ziad, 05 juin 2007 à 01:15
  • j'ai lu cet article des dizaine de fois il ma fais une chair de poule ; c'est un roi exectionnel

    Posté par naboulsi ahmed, 29 juin 2007 à 22:22
  • kila almalikayni momayazani

    س: وماذا ورث الملك محمد السادس من ثقافة والده الأدبية؟

    الملك محمد السادس يحب أن يكون المدح في النبي، فذات يوم أكثروا عليه من المدح فقال لهم "ماذا تركتم لرسول الله، امدحوا رسول الله الذي هو أولى بالمدح، ونهاهم عن مدحه" وقال لهم "محمد هو رسول الله، وهو الأولى بالمدح ولست أنا!".

    Posté par cardinal simou, 17 août 2007 à 08:13
  • malikon ghayra 3di

    wakam ichta9to ilayka ayoha rahilo 3ana ...

    Posté par cardinal simou, 17 août 2007 à 08:17
  • الحسن التاني رحمه الله وحد المغرب ومحمد السادس بفضله سينتقل المغرب الى صفوف الدول النامية

    Posté par misbah, 29 septembre 2007 à 01:27

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés