المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

10 décembre 2008

القصر الملكي يستعد لزواج الامراء

زواج شقيقات الملك

n1363594902_70866_2311عموما شكلت مناسبات زفاف الاميرات شقيقات الملك محمد السادس فرصا سنحت باقتحام جزء من حياتهن الخاصة وهذا ما تم فعلا حيت تزوجت الاميرة الراحلة نزهة باحمد عصمان وفي سنة 1986بفاس في حفل قران الاميرة مريم على فؤاد الفيلالي وبمدينة مراكش سنة 1987بمناسبة حفل زفاف الاميرة اسماء بخالد بوشنتوف وبمدينة الرباط سنة 1991خلال عقد قران الاميرة حسناء بالدكتور خليل بنحربيط وشكلت كل هذه المناسبات فرصا لمشاركة الشعب البلاط فرحته ان كل ازواج شقيقات الملك لا ينحدرون من العائلة الملكية وانما من عائلات مرموقة لها مكانتها الخاصة في المجتمع وكلهم من اختيار الملك الراحل الحسن الثاني بما فيهم زوج اخته الاميرة امينة ,سهر الملك الراحل الحسن الثاني على تدبير زواج بناته وكانت البداية مع الاميرة مريم حيث انتقى لها فؤاد الفيلالي زوجا هذا الاخير تجري في عروقه دماء ايطالية عن طريق والدته ان وقد كان نجمه متالقا في بداية الثمانينات كمصرفي ب_وول ستريت بالولايات المتحدة الامريكية وذلك بعد الاطلاع على التقارير التي امر باعدادها بخصوصه وكان الراحل قد تعرف عليه سنة 1983وبعد عام (اي في سنة 1984)عقد القران وبعد سنتين عينه الملك على راس اونا واعتبر العديدون ان هذا التعيين كان بمثابة هدية زواجه ببنته البكر التي كان يناقشها اكثر مما كان يفعل مع شقيقها ولي العهد انذاك بل جعلها مستشارته الخاصة في جملة من الامور
لكن منذ سنة 1994بدات العلاقة تتدهور بين الزوجين انذاك كثر ظهور فؤاد الفيلالي بملاهي مراكش رفقة صديقه ستيف يوحنا وسعد الكتاني بحلول صيف 1997حصلت الاميرة مريم على موافقة والدها على الطلاق وكانت المرة الاولى التي يتم فيها الاعلان رسميا عن طلاق اميرة وراى الكثيرون في هذا الاجراء تكسيرا لبعض الطابوهات المحيطة بالحياة الخاصة للاميرات وظل فؤاد الفيلالي على راس اونا الى حدود ابريل 1999حتى علم المغاربة باستقالة والده عبد اللطيف الفيلالي من وزارة الخارجية لاسباب صحية وتعيين مراد الشريف على راس الهولدينغ الملكي انذاك كانت والدة فاد الفيلالي قد قامت ببعض التصريحات لاحدى الجرائد الايطالية مما جاء فيها ان ابنها بامكانه تسيير المغرب برمته وقد عنونت مادتها الصحفية ب_فؤاد الفيلالي الوارث المحتمل للحسن الثاني
بعد ذلك تبرا البلاط من فؤاد الفيلالي وتم الاعلان في نهاية دجنبر 1999رسميا عن قطيعة تامة بين القصر وعائلة الفيلالي عبر بلاغ اصدرته وكالة المغرب العربي للانباء وقد قام حسن اوريد الناطق الرسمي انذاك باسم القصر الملكي بتوقيعه وفي نفس الوقت تكلف حسن ايوب سفير المملكة بفرنسا وقتئذ من سحب جواز السفر الديبلوماسي منه وبالتالي تجريده من الحصانة التي كان يتمتع بهاوفي الفترة الاخيرة تزامنت تساؤلات الكثير من المغربيات عن عدم قدوم الاميرات المطلقات على الزواج مع اشاعة كانت تفيد امكانية زواج الاميرة مريم من احد ابناء الشعب المغربي غير انها سرعان ما تبخرت ولم يعد يهتم بها احد وكما فعل الملك الراحل مع ابنته البكر اختار للاميرة اسماء خالد بوشنتوف زوجا بعد ان انهت دراستها الثانوية بالمعهد الملكي وقد تم عقد القران على الطريقة التقليدية يوم 5نونبر 1986واصبحت اما سنة 1987بانجابها اليزيد وبعده نهيلة وقد كان يعتبرها الملك الراحل الاكثر ليونة بين اخواتها حيث انشغلت بتربية طفليها وظلت متشبتة بذلك وقد داب والدها على وصفها بالعنيدة التي لا تنحني رغم انها مازالت اقل طموحا من شقيقتيها مريم وحسناء
وتزوجت اصغر شقيقات الملك بالدكتور خليل بنحربيط الذي كلفه والدها بتسيير شؤون الضيعات الملكية بعد ان شغل منصب مدير ديوان وزير الداخلية ادريس البصري وقد انجبت منه اميمة وعلية ,وتم الاعلان عن طلاق الاميرة مريم دون حرج وتساءل المغاربة بخصوص طلاق الاميرات شقيقات الملك محمد السادس وتقوت حدة التساؤل عندما تاكد ان الملك تزوج عن حب واختار الفتاة التي ملكت قلبه وبذلك ابتعد عن التقاليد والاعراف المعمول بها في صفوف العائلة الملكية وهو منحى مغاير لما كان سائدا من قبل واعتبارا لكون الراحل الحسن الثاني قد اختار بنفسه ازواج بناته وسهر على ذلك بنفسه ذهب الكثيرون الى القول ان زيجات الاميرات كانت ويجات مصلحة املتها اعتبارات سياسية واقتصادية وغيرها لم يكن يعلمها سوى الملك وهذا ما يفسر نهايتها الى الطلاق

زفاف عمات الملك


t_1_copy_20060318224957ظلت الحياة الخاصة لعمات الملك محمد السادس سواء في عهد والدهن الراحل محمد الخامس او شقيقهن الراحل الحسن الثاني من اسرار الدولة التي ضرب حولها جدار سميك جدا من الصمت ولم يكن يسر معرفة ولو نزر قليل عن ظروف وصروف عيشهن ناهيك عن احوال زواجهن وكيف تعرفن على ازواجهن  وكيف تم القران وقبله الخطوبة وهل وافقت الاميرة العروس على العريس من الوهلة الاولى ام لا وان كان قد تم الاعلان عن زواج عمات الملك في ابانه مع الكشف عن اسم وهوية الزوج فلم تتوفر لدى عامة المغاربة معلومات كافية عن هؤلاء وعن الطريقة التي تم بها الزواج وهذه امور لم يكن يعلمها الا مقربين من البلاط وحسب احدى مسنات سكان تواركة تم زواج عمات الملك بطريقة عادية جدا دون بهرجة كبيرة كما كانت تقام اعراس العائلات الميسورة وقتئذ وحسب العادات المغربية المعروفة فكانت تقام مراسيم الخطوبة ثم الزفاف فليلة الدخلة هذا رغم ان الاميرات في عهد الملك الراحل محمد الخامس سيما الاميرة لالة مليكة دابن على الظهور مكشوفات الوجه وبزي عصري منذ سنة 1947وبقين كذلك حتى بعد الاعلان عن زواجهن وقتئذ كانت نسوة المغرب تستعملن الجلباب والنقاب(اللثام)الذي لا يظهر سوي عيونهن وفي ذات السنة(1947)كلف الملك ابنته عائشة لالقاء خطاب جماهيري وهي مكشوفة الوجه بدون نقاب خلافا للعادة السائدة وقتئذ وهو الحدث الذي كان له وقع خاص في صفوف نساء المغرب وعموما عاش ازواج الاميرات عمات الملك محمد السادس وشقيقاته حياة ظلت مطبوعة بشئ من السرية مقارنة بحياة زوجاتهم سيما على المستوى الرسمي فقد كان زواج الاميرة غائشة زفافا تقليديا احترم قواعد العرف الملكي اذ ان والدها هو الذي اختار لها شريك حياتها حسن اليعقوبي وكذلك الامر بالنسبة لاخواتها الاميرات فاطمة الزهراء مليكة وامينة حيث نظم زفاف الاميرة عائشة بالقصر الملكي بدون بهرجة اذ لم يعلم به في بداية الامر الا اقرب المقربين من البلاط و ساكنة تواركة حضره افراد العائلة الملكية و اسرة الزوج وبعض المدعوين ولم يسبق ان ظهر الزوجان معا في اية مناسبة رسمية بل لم يسبق ان شارك حسن اليعقوبي في اي مناسبة رسمية او احتفال رسمي او تكلف بمهمة رسمية علما ان الاميرة عائشة كانت موعودة للملك فيصل الثاني عاهل العراق قبل اغتياله رفقة عائلته الملكية الهاشمية في يوليوز 1958من طرف الضباط القوميين العرب ببغداد ولم يعقد قران الاميرة الا بعد ان اضلطعت بمهمة سفيرة المغرب بايطاليا ثم انجلترا اما الاميرة فاطمة الزهراء فقد اختار لها والدها زوجا قريبا من البلاط والاسرة الملكية منحه الراحل محمد الخامس خلافا للعرف للعرف المعمول به صفة امير لمجازاته على مواقفه النبيلة والدور الذي قام به بخصوص الاتصال بالعائلة الملكية بمنفاها بمدغشقر في اوج محنتها مع السلطات الاستعمارية انه الامير مولاي علي الذي كان صلة وصل بين السلطان والمواطنين من جهة وبينه وبين احرار فرنسا المساندين لاستقلال المغرب من جهة اخرى
واختار الملك الراحل محمد الخامس للاميرة مليكة الراحل الشرقاوي الذي عينه الملك الحسن الثاني سفيرا وقد انجبت منه اربعة اطفال ثلالة اولاد وبنتا واحدة (عمر سليمان مهدي وربيعة)في حين اختار الملك محمد الخامس للاميرة امينة الراحل ادريس الوزاني زوجا وهي الاميرة التي حضيت بوضعية اعتبارية خاصة وسط الاسرة الملكية وبين الشعب المغربي اذ انها ولدت في المنفى بمدغشقر حيث انسته في مقام الغربة منذ ولادتها سنة 1956ورزقت ببنت اسمها سمية وتدبر الاميرة امينة حاليا مطعم مارتيني بالرباطفي حين اختار الملك الراحل الحسن الثاني لشقيقته الاميرة الراحلة نزهة صديقه وامين سره وزميله في الدراسة احمد عصمان المنحدر من عائلة وجدية وقد وافتها المنية في حادثة سير باحدى الشواطئ الشمالية في غضون شهر رمضان بعد ان انجبت ولدا اطلقت عليه اسم نوفل رحمه الله صاحب نعمة على الماجدي في ولوجه الى الدائرة المقربة من الملك

العودة لبداية الملف

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في على الساعة 17:02 - تعليقات زوار الموقع 0


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés