المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

15 décembre 2008

الصحافة الاسرائلية معجبة بشخصية الملك محمد السادس

newyorkأثار خبر امكانية قيام وزيرة الخارجية الاسرائلية"تزيبي ليفني" الكثير من الجدل في صفوف المنادين بالمقاطعة والمنادين بالتطبيع على حد سواء.واذا كانت الجهات الرسمية قد فضلت الصمت وعدم الاهتمام بهذا الجدل كأن شيئا لم يكن,فان الاوساط السياسية الاسرائلية والمجتمع المدني بالدولة العبرية أولوا أهمية خاصة للموضوع.وفي هذا الاتجاه أكد أحد صحفيي موقع"كيسين اسرائيل نيوز" لاسبوعية المشعل أن زيارة"ليفني" للمغرب شكلت موضوع نقاشات"ماراتونية" بين جهات رسمية وازنة من اسرائيل ومن المغرب,وفي هذا الاطار سبق ل"آهارون ابراهيموفيتش" الكاتب العام لوزارة الشؤون الخارجية الاسرائلية أنه سافر الى الرباط. وذكرت مصادر صحفية ان القائمين على الامور بالمغرب لم يعارضوا هذه الزيارة,لكن شريطة أن لا تكون زيارة رسمية وانما في اطار ندوة أو تظاهرة ذات صبغة دولية. في حبن أفاد موقع صحيفة"هارتيس" الالكترونية أن لقاءات سرية بين مسؤولين مغاربة واسرائليين اجريت في غضون شهر دجنبر الجاري بخصوص قيام "ليفني" بزيارة رسمية الى الرباط,وفي اطار زيارتها المرتقية لمنطقة شمال افريقيا.وتزامنت هذه اللقاءات مع تصاعد الحصار الاسرائلي على الشعب الفلسطيني واستمرار دعم"حماس" المقاومة من طرف الشعوب العربية. وذهبت صحيفة"يديعوت أحرونوت" الى القول أن مصر استغلت التباحث بخصوص امكانية قيام ليفني بزيارة رسمية للمغرب لمدح الرباط والاعراب عن امتنانها لمحاولات بلادنا للسلام بالشرق الاوسط وقد أسهبت الصحيفة العبرية في اشارتها الى الاتصالات العديدة التي تجربها تل أبيب بالرباط لدعم" المسيرة السلمية بين العرب واسرائيل"حسب تعبيرها.ومن المعلوم أنه قد سبق لصحيفة"جروزاليم بوسط" أن كشفت,خلال صيف 2007 ان الكاتب العام لوزارة الخارجية الاسرائلية تكلف بايصال رسالة الى الملك في غضون شهر مايو 2007,ملتمسا منه القيام بزيارة"رام الله" للقاء محمود عباس ودعمه في صراعه مع حكومة حماس المقاومة.كما أن الرئيس الاسرائيلي السابق"موشيه كاتشاف" سبق له أن وجه دعوة رسمية الى محمد السادس لزيارة اسرائيل,اذ كان قد كلف"أندري أزولاي"بتبليغ الامر للملك.و"ليفني" ليس غريبة عن المسؤولين المغاربة,اذ سبق لها أن التقت بمحمد ياسين المنصوري(مدير لادجيد)والطيب الفاسي الفهري(وزير الخارجية والتعاون).أكثر من مرة وكان آخر اجتماع معها في نفس اليوم الذي استقبلها فيه الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بباريس في صيف 2007 .وقد نوهت الوزيرة الاسرائلية,على هامش هذا اللقاء,بالدور الكبير الذي ظل يلعبه المغرب في الجامعة العربية وفي مسلسل تسوية النزاع العربي الاسرائيلي.وبالرغم من كل هذا ظلت الجهات الرسمية ببلادنا تنفي حدوث مشاورات بخصوص امكانية قيام ليفني بزيارة للمغرب,ويبقى الموقف الرسمي المعلن هو انقطاع العلاقات الرسمية بين الرباط وتل أبيب منذ أن انطلقت الانتفاضة الثانية,حيث أقدمت على اثرها السلطات المغربية على اغلاق مكتب الاتصال الاسرائيلي الكائن بشارع الشهيد المهدي بنبركة بالرباط والذي بقي على حاله الى حد الآن دون أدنى تغيير.وحسب أكثر من مصدر’هناك أكثر من جهة عربية تستحسن حدوث لقاء بين الملك محمد السادس وليفني,علما أنه الى حد الآن لم تقدم أي جهة رسمية بالمغرب على تكذيب أو تأكيد خبر سعي رئيسة حزب"كاديما" الى القيام بزيارة رسمية للرباط.
ان المتتبع للاعلام الاسرائيلي منذ سنوات يلاحظ بوضوح أن شخصية الملك محمد السادس ظلت مركز اهتمام القائمين على الأمور بالكيان الاسرائيلي والرأي العام العبري,رغم أن محمد السادس بقي بعيدا عن تداعيات الصراع العبري الاسرائيلي,خلافا لوالده الراحل الحسن الثاني الذي ترك له رئاسة لجنة القدس. ويقدر أكثر من مصدر عبري أن الاسرائيليين معجبون جدا بنهج تعاطي الملك محمد السادس مع الصراع المذكور,حيث ظل تعامله مطبوعا بالتكتم الشديد,علما أن  الشعور الذي كان سائدا بين الاسرائيليين في السنوات الأولى من العهد الجديد,هو شعور الخوف من صدور تصريحات مغربية رسمية معادية لاسرائيل من الرباط. ومن المحتمل أن تكون ليفني المرأة الثانية التي تقود الكيان الاسرائيلي-بعد"غولدا مايير"(التي حكمت اسرائيل في نهاية الستينات).ذلك أنها تتوفر على تجربة غنية في نطاق الاستخبارات,حيث كانت عميلة للموساد لمدة طويلة بأوروبا.  ومن المعلوم أن اليهود من أصل مغربي أغلبهم موالون لحزب"الساس" المتطرف,كما أنهم يعتبرون من أكثر المعارضين ل ايفني ولحزبهاووتعلم الوزيرة الاسرائيلية أن زيارتها للمغرب خصوصا أن لقاءها بالملك من شانه تليين موقف أولئك اليهود لصالحها في الانتخابات القادمة.باسرائيل(فبراير2009),ومعلوم أن جهات سعودية رسمية وازنة تتمنى تحقيق الزيارة لتمكين محمود عباس من البقاء على رأس السلطة الفلسطينية.لقد ظل الاتصال قائما بين المغرب واسرائيل,كما ان الجهات الرسمية بقيت حريصة على ترك أبواب الحوار والتواصل مفتوحة في وجه الكيان الاسرائيلي وفعاليات المجتمع المدني العبري,علما أن الفلسطينيين دأبوا على طلب المغرب للتدخل لفائدتهم لدى اسرائيل,لصيانة بعض مصالحهم.ففي غضون شهر نونبر التقى الطيب الفاسي الفهري بمدينة طنجة وفدا اسرائيليا عالي المستوى يضم شخصيات لها كلمتها في دوائر صناعة القرار بالكيان الاسرائيلي,وذلك على خلفية المنتدى الدولي الاول حول الحوض المتوسط"ميدايز2008"وقد اهتمت تل أبيب كثيرا بهذا الملتقى,اذ بعثت اليه مجموعة من صناع القرار لديها,وحظيت اشكالية"التطبيع اللامشوط"مع اسرائيل,من أجل دعم الرئيس الفلسطيني أبو مازن وسحب البساط من تحت أقدام حماس المقاومة,بأهمية بالغة خلال هذا الملتقى الذي اتأسدت فيه عناصر الوفد الاسرائيلي.

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - قالو عن ملكية المغرب على الساعة 20:49 - تعليقات زوار الموقع 2


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

  • بزيز المغالطات والمزايدات

    الفنان احمد السنو كله كدب

    Posté par uعاشقي نوال, 20 décembre 2008 à 21:42
  • التمس من العارفين بالعلم منهم ان يضعوا الحق المرغوب فيه فوق طاولة القدس الشريف

    تحية السلم والمسالمة وسلام تام بوجود مولانتا الامام حامي حمى الملة والوطن والدين وامير المؤمنين ورئيس لجنة القدس الشريف جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله وبعد
    يشرفني ان اتكلم بحق في هدا الموقع الدي
    يعالج عدة رؤى من دوي الاهتمام للصراع العربي البني اسرائيلي
    وحيث ان هدا يستوجبه اختصاص فهو ليس بقانوني او سياسي وانما دبلوماسي وشرعي يتاتيان قصد الدعوة الى سبيل الله بالحكمة والموعظة الحسنة بالتي هي احسن الى ان يكون الكل في كامل قواه العقلية ومن اخراج القضية الفلسطينية من بؤر توترها القائم على اراضيها معية امة بني اسرائيل
    وان كان المجال الدبلوماسي يشترط شرطه لا سيما ونحن في اوج الحاجة لاخماد فتيل العداء بيننا وبين امة بني اسرائيل فان الخيار لم يوفض في هدا للجانبين وانما هو تحكيم وحكم من الله العزيز الجبار عن القدس الشريف
    ان علماء امة بني اسرائيل هم الدين يتحملون المسؤولية المقبلة في هدا الكون وكما اشار ربنا في دلك ربطا بعدة ايضاحات مرتبطات بالقران الكريم والحديث الدي سنه محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم
    واذا كان المجال الشرعي يمكنه ان يسيطر على الساحة العلمية من حيث لا افتراء على الله ورسوله في قضايا ظلت الامة العربية والامة الاسلامية تعيش اكراهاتها فان الحق يعلو ولا يعلى عليه لنتمسك معا بالقران الكريم لكونه فيه حكم الله الوارد عن البيت المقدسي
    لدا ادا كان اعجاب امة بني اسرائيل بشخص مولانا الامام جائزا في ظنهم وايمان صدقهم فها انا ادلي بين يدي الدولة والدين ومولانا الامام اعزه الله والعلماء الاجلاء والعالم كله على حسب اجناسه وحسب الوانه من انه الملك الجبري والامام الشرعي للامة العربية والامة الاسلامية وراء اولي الامر منها
    وحيث اني اوتيت مثلما اوتي اوائل امة بني اسرائيل من العلم فان اجتهادي العلمي خصصت ثماره للطائفتين المتحاربتين ولاخلق ميزانا دا كفتين تشغل ترنماته بالدبابة القائمة على العدل في هدا الصراع الدي ظل ساري المفعول بيننا لاسباب علمية خاطئة شنها اعداء رسالة سيد الاولين والاخرين ضده في الازل وبقيت اثار دجلها على العقول وما وعت من العلم
    اننا نشاطر هؤلاء اعجابهم بشخص مولانا الامام واننا لندرك ايما ادراك ان ما ينقصهم الا وهل احد من العرب والمسلمين عرف شيئا من دين محمد ام لا زال العلماء الا في العنعنعة وكتابة مالم يصل بيانه للكل وشاءوا ان يقيموا الخلافة على منهاج النبوة ولم يعلموا من العلم الا ظاهره،وزد وقس
    وان كشفت لهم النقاب من اني الفارس المغوار والبطل الضرغام تمكنت من القاء القبض على متزعم الصراع القائم عن القدس الشريف وهو ابليس اللعين وتلميده الدجال
    اسال علماء امة بني اسرائيل ما هي لعنتهم في دينهم لهدا المارد المتسلط على رقاب البشسرية ليطرحهم معه في نار جهنم وليكون امامهم في العداب ولم تتفهم البشرية انه لعنه الله ينتمي لنار جهنم ومنها خلق رغم ان ابن ادم من التراب
    اود ان لا ابرح هدا الموقع لابين لامة بني اسرائيل ومسؤوليها من اننا امة مسلمة وعربية ندين دين محمد صلى الله عليه وسلم ونشعرهم على انه اكرمنا بالحكمة لنطالب عن طريقها قدسنا بالتي هي احسن اما التعنت في وجهنا فان مرده لله سيكفينا منه ولو كانوا يملكون عد الورق عتادا
    هم يعلمون هدا وان لم يعلموه وتاهت بهم الخرافة وعلمها المبيد لساحة الشك والريب في رسالة سيد الاولين فها هي محدثة القران الكريم كشفت لنا النقاب عن اعداء العالم كله، كلنا ابناء ادم يا امة بني اسرائيل وكلنا لنا رسل الله فمادام انه لا دين مقبول في الارض عند الله الا دين الاسلام فراجعوا معنا القران الكريم لتقفوا على حقيقة التوريط الدي ورطكم فيه اوائلكم ولم تعلموا ان الرسول عيسى عليه السلام رسول النصارى قد اعد لنا مائدة للركب الاخير
    انظروا انتم تشاءون اماكن مقدسة لله وتعاليتم جانب حائط المبكى توهمون العالم بالايمان من هرطقاتكم وادعاءاتكم وتفننتم فبي الاكل والمشرب والهندام وتظنون ان دلك لكم حلال بل انه من جيوب العباد يا امة بني اسرائيل
    لا تجازفوا معي انا عن القدس واستمعوا فدلك خير واحسن تاويلا ولنحافظ جميعنا على ركبنا الدي يمكنه ان يسود جوا من الائتلاف والالتحام للطينة الادمية واعلموا انكم من نصيبنا لكونكم امة الرسول وتعيشون ركبه فلا تحرموا انفسكم من الجنة التي اعدها الله للمحسنين منكم
    ان كرسيكم الدي ينتظركم ما كان الله ان يزيحه عنكم ولكن راجعوا القران الكريم«كمبيوتر العرب والمسلمين»فان لم تجدوه صالحا للزمان والمكان فلكم ما تشاءون في منهجكم واما ان وجدتموه يحافظ على المعلومة العلمية التي وضعها اوائلكم قصد اتباع البغضاء والضغائن في سبلها المرتبطة بالعلم الخرافي ،والتي ارتكزت على «نظرية علمية خاطئة في حق الله سبحانه»فان العالم سيعرف العملية الحسابية التي درسها اوائلكم والتي ساخرجها للوجود بعد الالتماس للسدة العالية بالله
    اعلموا انني خديم للجنة القدس الشريف تحت الرئاسة الفعلية لمولانا الامام اعزه الله ولقد فوضت العمل لزمن العولمة كي نكون رقميين تكنولوجيين وتلك هي اسلوب مفهومكم الدي ظلتم تحملون العداء لرسولكم الكريم محمد صلى الله عليه وسلم من اجل عملية حسابية صغيرة لو فوضناها لتلميد في القسم الخامس ربما يتمكن من ضبطها
    من هنا ان في القران الكريم هده المعلومة العلمية عنكم والتي لم تكونوا انتم صانعيها وانما تعتبرونها دين وما هو لله ولكن لابليس اللعين فهل يعقل يا علماء بني اسرائيل ان يكون دين ما من رب السماء والارض ويامر بالحرب والعداء ضد البشرية
    ان زمن الحرب بيننا وبينكم قد ولى ولما جاء مولانا رسول الاسلام عليه السلام حيث عرف كيف يعاملكم لكونه جاء رحمة للعالمين ورايتم انه اوصانا بالدمة والتي فيها وعنها اخباركم وها هي المائدة العلمية التي ووعدنا بها من رسول النصارى سيدنا عيسى عليه السلام اشعرتنا ببيانها المرتبط بالباب العلمي المرتبط بالقدس الشريف وهو «باب حطة
    اعلموا ان الاسلام لنا جميعا واني اعرضه عليكم لتتفهموا جدية حكمة الخطاب التي انارت بها لجنة القدس الشريف طريق السلم بشروطه وببنوده وقراراته وانكم تتبعون فلمادا لا تسارعون في الخيرات لاحلال السلم ولتمنح جائزة السلام العالمي للجنة القدذس الشريف تحت الرئاسة الفعلية لمولانا الامام اعزه الله ولتكونوا قد داعبتم ربكم وكما شاء ان يداعبكم بمعلومة علمية اعلامية استعلاماتية امنية تكنولوجية ترشدكم الى مصداقية الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم جملة وتفصيلا ولتحكموا انتم المسايرين على اوائلكم ولتفهموا ان المسائل في الكون علمية ولو لا دلك لما مسخ الاوائل الى قردة وخنازر ولولا دلك لما اخرج الاب ادم من الجنة ولولا دلك لما لما كان الله قد اهدى لفرعون صغيرا في المهد وهو سيدنا موسى عليه السلام ليتربى في قصره الى حين مبلغه مبلغ الرجال وامره ان يبلغه رحمة ربه ولكنه تعدى النصاب في الكفر والالحاد وحاق به ما حاق وان الله غني عن العالمين، والسلام على من اتبع الهدى

    Posté par البوشاري ع, 25 décembre 2008 à 23:01

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés