المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

29 décembre 2008

جلالة الملك يهنئ قادة الدول العربية والإسلامية بحلول العام الهجري الجديد

20081230_P_SMبمناسبة حلول العام الهجري الجديد 1430، بعث أمير المؤمنين، صاحب الجلالة الملك محمد السادس، ببرقيات تهاني وتبريك إلى أشقائه أصحاب الجلالة والفخامة والسمو، ملوك ورؤساء وأمراء الدول العربية الإسلامية. ضمنها خالص متمنيات جلالته لهم بموفور الصحة والعافية، وسابغ السعادة والهناء، ولشعوبهم الشقيقة باطراد التقدم والازدهار. وأكد جلالة الملك بأن هذه المناسبة التاريخية، "الحافلة بالمعاني الروحية والحضارية البليغة، تستحثنا على استحضار ما ترمز إليه من قيم إنسانية مثلى، حملها الإسلام إلى البشرية جمعاء، تقوم على الإيمان بوحدانية الله تعالى، والإخاء والعدل والسلم، والعمل الصالح في عمارة الأرض، والتعارف بين الأمم والشعوب، في ظل تكريم الإنسان". وقد كانت الهجرة النبوية منطلق التحول في مسار تفعيل هذه القيم، وبناء حضارة مشعة بأنوار التوحيد والإيمان، والعلوم والعرفان، والإيثار والإحسان، والتضامن والوئام"، يذكر جلالة الملك، مضيفا أن هذا التاريخ "يسائلنا اليوم، قيادات وشعوبا، كلما ولت سنة وأقبلت أخرى، عما أضفنا إليه من منجزات، وما وضعناه من لبنات، في صرح الوحدة الإسلامية، والتضامن الفعال بين شعوبنا، وإشاعة صورة الإسلام الحق، ونبل مقاصده". وأعرب أمير المؤمنين، في الختام، عن "إيماننا وتفاؤلنا جميعا بأننا سنمضي على هذا النهج القويم، متشبثين بوحدتنا وبعقيدتنا السمحة، مستلهمين المعاني التاريخية والمقاصد السامية للهجرة النبوية الشريفة، في إثراء الحضارة الإنسانية".

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - صاحب الجلالة امير المؤمنين على الساعة 15:39 - تعليقات زوار الموقع 1


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

  • ♣_رسالة شكر مرفوعة إلى معالي الدكتور مصطفى الكتيري_♣

    رسالة شكر مرفوعة إلى معالي الدكتور مصطفى الكتيري
    المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير

    بسمِ الله الرَّحْمَانِ الرَّحيم
    والصَّلاة والسَّلام على أشرف المرسَلين

    يسعدني ويشرفني ان أتقدم إلى معالي السيد المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير برسالة شكر وتقدير، بمناسبة تفضله بتقديم الكتاب الجديد الصادر في نسخته الثانية بعنوان "زمن الأقدمين" للمقاومة وجيش التحرير المغربي. وبهذا الرصيد العلمي والثقافي والتاريخي، منوها للسيد المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بأصدق مشاعر التنويه للأعمال الجليلة والمثل السامية والمكرومات الإنسانية لشخصه الكريم متمنيا له كامل النجاح
    .والسداد والتأييد والرشاد

    وفي إطار تدوين تاريخ المقاومة وجيش التحرير بشمال المملكة كما بجنوبها والتعريف بأهم فصول ملحمة الاستقلال التي ترصد أعمال المقاومة عبر الساحة الوطنية، وكما تعلمون، فان كتاب "زمن الأقدمين" للمقاومة وجيش التحرير، باللغة الفرنسية، قد عرف اهتماما بالغا وإعجابا خاصا من طرف عموم القراء الكرام ومشاطرتهم أفكار ومبادرة مؤلف الكتاب السيد طهري إبراهيم، رحمه الله، في إطار تدوين وتوثيق كتاب جامع بفصول وسرد أهم الأحداث التاريخية النادرة في إطار التعريف بملاحمها الوطنية، بمقاربة تركيبية عن طريق التوثيق والمرجعية كرهان علمي يؤدي بالمؤلف إلى كتابة تاريخ كفاح وطننا كتابة موضوعية ونزيهة، وبسيرة عطرة عبر خيوط مذكرات المقاوم الفذ المشمول بعفو الله المرحوم قاضي ملال على مشواره البطولي وحصيلة أعماله الجهادية بجد ومسؤولية، وفي طليعته أسرة المقاومة وأهم رموز الحركة الوطنية لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير، وصفوة
    من المؤرخين والأساتذة والباحثين والمثقفين من الفعاليات الوازنة والمهتمين بالشأن التاريخي والبحث العلمي في شتى التخصصات وعبر مختلف القارات والمحيطات، بمقدوراتهم العلمية والثقافية والذاتية وبحسهم الوطني وتعظيما ومهابة لتاريخ وطننا الطافح والحافل في السجل التاريخي والحضاري للمملكة الزاخر بالبطولات والأمجاد، تستلهم منها الأجيال الحاضرة والصاعدة بجلاء اكبر تضحيات القدامى بكل جدارة واستحقاق في ساحة الشرف والنبل ضمن مشوارهم الجهادي وكفاحهم الوطني وإخلاصهم لشعارنا الخالد، والتفاني بكل حزم ومثابرة في الحفاظ على الذاكرة الوطنية والمقدسات الدينية، تحت القيادة الرشيدة للعرش العلوي المجيد، المؤيد بالله ورضاه، والضامن لوحدة المغرب الوطنية والترابية ومقوماتها التاريخية العريقة ومحقق الرخاء والنماء للشعب المغربي الوفي وإذكاء إشعاعها الحضاري والإنساني وإحلال
    .السلام والأمن والإخاء بين دول المعمور

    كلل الله تبارك وتعالى أعمالكم بالتوفيق والفلاح وحفظكم بما حفظ به الذكر الحكيم وبموفور الصحة والسعادة وطول العمر والعفو والعافية في الحل والترحال وكافة أل بيتكم الأطهار بالبشر والخير، انه
    .على ما يشاء قدير وبالإجابة جدير
    .والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبرگاته

    حرر بالرباط

    يوم الجمعة 23 جمادى الثانية 1429
    الموافق 27 يونيو 2008
    الإمضاء : حگم بن إبراهيم طهري

    ♣______________________♣

    Posté par ♣_HAKAM TAHIRI_♣, 31 décembre 2008 à 14:21

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés