المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

19 mars 2009

الملك الراحل الحسن الثاني و آية الله الخميني: قصة عداوة متبادلة

24724203_pخلال لقاء بالسفير الإيراني وحيد أحمدي، تفادى الديبلوماسي الإيراني الحديث عن الحسن الثاني، وقال " لا نريد العودة إلى الوراء، نفكر في المستقبل "، إجابة تخفي رغبة الديبلوماسيين الإيرانيين الجدد في عدم التفكير في تلك الحرب الضروس التي دارت بين الملك الحسن الثاني وآية الله الخميني منذ قيام الثورة الإيرانية عام 1979. حرب استمرت لسنوات ولكن بأشكال مختلفة. قبل أن تعود العلاقات الديبوماسية بين البلدين ( توقفت منذ 1979 ) سنة 1991 لتقطع سنة 2009. و قبل تلك العداوة الشهيرة بين الملك الراحل الحسن الثاني والزعيم الديني الإيراني آية الله الخميني، حاول المغرب التدخل لصالح أتباع الخميني، جاء ذلك استجابة لطلب صديق الملك الشاهنشاه (ملك الملوك الإيراني)، إذ طلب منه، حسب عبد الهادي بوطالب المستشار الملكي في مذكراته، القيام ب"الوساطة بينه وبين الخميني وقيادة الثورة". وقد أرسل الملك لهذه الغاية بوطالب، مستشاره آنذاك، مبعوثا خاصا له إلى الخميني الذي كان موجودا بالعراق.ويحكي بوطالب أن المهمة كانت سرية، وأنه توجه إلى الرئيس العراقي حسن البكر لتسهيل لقائه بالخميني وأضاف قال لي جلالة الملك :«اطلب من الرئيس البكر أن يؤَمِّن لك الوصول إلى إقامة الخميني بالنجف». لكن اللقاء لم يتم لأن الرئيس العراقي أخبره أن "لا فائدة في الاتصال بالسيد الخميني لأنه سيغادر العراق بطلب منا. وسيذهب عما قريب إلى حيث يشاء

___________

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - قالو عن ملكية المغرب على الساعة 14:52 - تعليقات زوار الموقع 0


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés