المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

25 juin 2009

الأميرة للا سلمى تدعوا لمضاعفة الجهود من أجل تدعيم تضامن المرأة العربية

rl_karipic_m606أكدت الأميرة للاسلمى، اليوم الخميس بتونس، أن المغرب، بفضل قيادة الملك محمد السادس، "جعل من التأهيل الشامل للمرأة عماد بناء مجتمع ديمقراطي يضع الانسان في صلب عملية التنمية". وقالت الأميرة للا سلمى، في كلمة خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع الرابع للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية بقصر المؤتمرات بالعاصمة التونسية، إن المملكة أمكنها بذلك تحقيق مكاسب رائدة في مجال ترسيخ المساواة القانونية بين النساء والرجال، وتعزيز مشاركة المرأة في تدبير الشأن العام، ودعم تمثيليتها في الحكومة والبرلمان والانتخابات، وتشجيع نسيجها الجمعوي.واعتبرت الأميرة للا سلمى أن التأهيل السياسي والمؤسسي للمرأة يظل صوريا، ما لم يتم تعزيزه بالنهوض بالحقوقها الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وإدماجها في التنمية، مبينة أنه من هذا المنطلق أطلق جلالة الملك المبادرة الوطنية للتنمية البشرية "التي تتبوأ المرأة مكانة الصدارة في مشاريعها الهادفة لمكافحة الفقر والهشاشة والإقصاء، وذلك بمشاركة كل القوى الحية للوطن، وخاصة النسوية".وذكرت الاميرة للا سلمى بأن المغرب، وتفعيلا لتشبثه بالمواثيق الدولية المكرسة للمساواة بين الجنسين، عمل على بلورة استراتيجية وطنية، في هذا الشأن، بإدماج مقاربة النوع في مختلف السياسات العمومية كما أكدت من جهة أخرى، أن منظمة المرأة العربية مدعوة لمضاعفة الجهود من أجل تدعيم تضامن المرأة العربية وإدماجها في التنمية، ملاحظة أن الظرفية الاقتصادية والمالية العالمية العصيبة، التي ينعقد فيها هذا الاجتماع، رغم أنها كانت لها آثار سلبية على مسار التنمية، إلا أنها أفرزت "وعيا ملحا بضرورة تقويم النظام الاقتصادي بجعله أكثر إنسانية وإنصافا للمحرومين، وعلى رأسهم النساء".ومن ثمة، تضيف سموها، "تأتي وجاهة اقتراح إدراج دور المرأة في التنمية المستدامة كمحور للاجتماع الرابع للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية "عمادنا في ذلك الوفاء لقيم ديننا الإسلامي السمح .."، وانسجاما مع المرجعية الكونية في صيانة حقوق الإنسان وكرامته كما عبرت عن تجاوبها مع اقتراح حرم الرئيس التونسي والرئيسة الحالية لمنظمة المرأة العربية، المتعلق بإحداث "لجنة المرأة العربية للقانون الدولي الإنساني"، في نطاق المنظمة، مؤكدة دعم المغرب "لتفعيل هذه الآلية حتى تساهم في حماية النساء ضحايا الاحتجاز التعسفي، واللجوء القسري، والنزاعات الإقليمية، وخاصة بفلسطين الصامدة".كما نوهت في الختام، بانعقاد الدورة الرابعة للمجلس بتونس "تقديرا لمكانتها المتميزة، في النهوض بأوضاع النساء"، مشيدة بالجهود التي بذلتها السيدة ليلي بن علي لضمان حسن تنظيم هذا الملتقى الهام.

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - الانشطة الملكية المغربية على الساعة 20:29 - تعليقات زوار الموقع 0


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés