المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

01 août 2009

الأمير مولاي هشام يقارن بين الملك الحسن الثاني و الملك محمد السادس

39529711_pشكلت الذكرى العاشرة لتولي الملك محمد السادس عرش بلاده المغرب، والتي حلت هذه الأيام، فرصة للصحافة بنشر مقالات للتقييم والمقارنة بين الملك الحالي وأبيه الراحل الحسن الثاني وحالة المغرب بين العهدين أو الحقبتين. ومن ضمن المقالات المثيرة في هذا الصدد، واحدة نشرها الأمير هشام وصف فيها الملك الراحل الحسن الثاني، وهو عمه، بـ'المتسلط الدكتاتوري الحازم'، والحالي الذي هو ابن عمه بـ'المتسلط المرن'. وحمل المقال عنوان 'الحسن الثاني: عمي' ونشرته أسبوعية 'لوجورنال' المغربية الصادرة بالفرنسية ويومية 'الجريدة الأولى' بالعربية ويجمع بين الكشف عن بعض المعطيات الخاصة بحكم الحسن الثاني (1961-1999) بحكم أن الأمير تربى في كنف الملك الراحل ولا يتردد في إعطاء رأيه في سيرته السياسية وبطريقة غير مباشرة يقدم حكما على فترة العشر سنوات التي قضاها الملك الحالي في العرش، محمد السادس. وأبرز الأمير مولاي هشام، الذي يوصف هنا بأنه مغضوب عليه بسبب خلافات مع الملك الراحل والحالي، أن الحسن الثاني 'كان شغوفا بالسلطة الى حد الجنون منذ صغره، وهذا الشغف هو الذي حدد مسار المغرب خلال الخمسين سنة الأخيرة'. وأشار الى أن الملك الراحل، ومنذ توليه العرش سنة 1961، 'استطاع السيطرة على الجيش والمصالح الاستخباراتية ونسج علاقات قوية مع الأعيان حتى الذين كانوا في خدمة الاستعمار الفرنسي والإسباني وحقق في آخر المطاف نظاما سياسيا على مقاسه'. ومما يقوله الأمير مولاي هشام: 'كان الحسن الثاني شخصا خارج المألوف، كان ملكا كبيرا، عاقلا ومأخوذا بالهوى في الوقت نفسه، ولم يكن يتراجع عن العنف وإن كان يكره استعماله.. كان الحسن الثاني صديقا مخلصا ولطيفا في جلساته الحميمية عندما يتخلى عن الأمير الميكيافيلي المأخوذ بالنار الشكسبيرية'. ويؤكد الأمير مولاي هشام الذي كان أول شخص من العائلة الملكية يتمرد فكريا وسياسيا على الحسن الثاني بعد نشره مقالا في صحيفة 'لوموند ديبلوماتيك' الشهرية سنة 1995 يطالب فيه بالديمقرطية في المغرب والانتقال من مفهوم الرعية الى المواطنة، يؤكد أن الملك الراحل منح المغرب 'وضعا معتبرا على الساحة الدولية بفضل شخصيته القوية التي كانت تستأثر بخيال قادة الدول والمحللين السياسيين'. لكنه بالمقابل يعترف بأن الراحل الحسن الثاني 'ترك للمغرب طبقة سياسية واقتصادية ضعيفة تربت على الطاعة والانضباط وسياسيين من المرتشين والمتحايلين، علاوة على نزاع الصحراء الغربية الذي لم يجد طريقه الى الحل بسبب أخطاء ارتكبها الملك الراحل'. غير أن الأمير مولاي هشام يرى أن الحسن الثاني هو الذي وضع أسس ما جرت تسميته في التسعينات بالانتقال الديمقراطي أو التناوب السياسي بوصول الاشتراكي عبد الرحمن اليوسفي الى الوزارة الأولى اواخر سنة 1997، وكذلك البذور الصلبة للصحافة المستقلة التي بدأت تعالج جميع المواضيع التي كانت من الممنوعات بما فيها صلاحيات الملكية والمستور عنه في المؤسسة العسكرية. ويصدر الأمير حكمه على عمه الملك الراحل وابن عمه الملك الحالي، محمد السادس، قائلا 'بالرجوع الى عشر سنوات الى الوراء، سيتبين للمغاربة أنهم عاشوا في ظل نفوذ سلطوي مرن، حيث تنتصر الاستمرارية على القطيعة مع الخطر الأكيد بالنسبة للأول والحقيقي بالنسبة للثاني المتمثل في توفر مناسبتين ضائعيتن. فكلاهما اعترف بضرورة القيام بحكامة من نوع جديد، وكلاهما قبل بتحرير متقدم مع الاستمرار في رفض الانتقال نحو تعاقد اجتماعي جديد ومؤسساتي'.

عن جريدة القدس العربي

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في على الساعة 00:00 - تعليقات زوار الموقع 3


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

  • الله يحفظ سيدنا

    [mabrouk]عيد العرش المجيد

    Posté par سميرة, 05 août 2009 à 12:10
  • رسالة علمية اعلامية للامير المحبوب مولاي هشام

    تحية السلم والمسالمة وسلام تام بوجود مولانا الامام حامي حمى الملة والوطن والدين وامير المؤمنين ورئيس لجنة القدس الشريف جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله وبعد
    اميرنا المحبوب
    انه بحكم اني خديم للجنة القدس الشريف التي تركها عمكم الراحل امانة على هدا الوطن بحكم حكم الله الاسلامي الدي يساير نور الله في الارض فاني التقيت بهدا الموضوع وقرات ما جاء فيه وبقي الافتقار العلمي حاصلا لمادا كان الحسن مثل دلك النوع
    لنرجع للميتافيزيقي الدي بشرتنا محدثة القران الكريم بترانيمه العلمية التي قطعها حربا ضروسا في هدا الوطن لينفصم من حيث ائتلافه والتحامه مما شكل خطورة جانب عمكم الراحل وقد كان مسكين وحده يعالج القضايا ويرتكن الى اكثر المواقف فيها الى شرعية الاسلام منها لجنة القدس الشريف التي ابتكرها خدمة للعالم يا اميرنا المحبوب
    وان كان الموضوع المدرج عن النسبة العملية للحقبتين من حيث مولانا الامام الراحل ووارث سره مولانا الامام جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله فان في دلك تعديل من رب السماء والارض الدي دافع عن المملكة المغربية بما حاقها من حرب علمية باردة انتم اعلم بما حاق الوطن من خروقات علمية من الخارج فلا تكن اميرنا من الخارج بل كن ..مغربي الملكية وملكي المغربي من الالف الى الياء
    ان اطروحتي العلمية التي تقدمت بها بين يدي المواقع كانت خدمة مسبقة لال البيت فهلا تعرف القران الكريم الدي جاء به جدكم الامين محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم ختى تتمكنوا بنفسكم المرصية ان تبحثوا عما يعرب للعالم كله من انه مغرب الملكية وملكية المغرب من الالف الى الياءوان تعدر على اميرنا الجليل ايجاد المخرج السليم للاية التي تشرح وتبين ان المغرب فعلا كان تحت نظام حرب علمية طاغوتية لسبب علمي يعرفه رواد الفتنة والضلالة وتجميد العقول فان محدثة القران ستبين دلك عن طريق الحكمة التي سنها ربنا في ارضه لمن اختار من عباده قصد التباري عن ملكية المغرب ومغرب الملكية مع كل من سولت له نفسه ان يمس وحدة الوطن او يتلاعب بمقوماته الشرعية في الاسلام اسبق ما جاء في تعديلها الامام والبيعة لشخصه ودلك سيدي الامير الجليل ما تسعون للتركيز على مقهوم منه خلاق يساعد الركب المحمدي لسكته المحمودة
    ان حقبة الماضي التي عاشها مولانا الامام الراحل جلالة الملك المعظم الحسن الثاني رحمه الله لم تكن كهده
    فتلك كانت تحت تصرف الحرب العلمية الباردة التي شنتها قوة الشر غير المرئية عن العالم كله قبل انشاء لجنة القدس الشريف بخمس سنوات وجعلت المغرب من ضمن لائحتها وسارت برمجتها بما يتوفرون عليه من دكاء خارق الى حين الارهاب
    عاش المغرب الخيانة والغدر واعداد برامج للانقلابات بالامام الراحل ولكن كان ربه العظيم معه لاسباب علمية راسخة منها انه الامام الشرعي وهو بشر وليس بملك بفتح اللام، ثانيهما خول له الرؤيا المعمقة وهي فقهية وعلمية كي لا تسبب اي انفجار من حيث حقلها العلمي الشاسع، فكان مرتعه هو ملف القدس وملف الصحراء لكونهما توامين ودعت الاسباب بان يربطا ..بضم الياء.. لملف واحد قصد الربح الوافر ونحن ثابتين في المكان
    ترنم سيدي الامير الجليل مولاي هشام حفظكم الله ورعاكم بما جاء في اطروحتي العلمية لكونها من دراسة علم الفضاء الخارجي الدي لم تستطع الحضارات الوصول اليه واقتحام السماء الزرقاء التي نراها ولو انفقت جميع خزائنها،ولم اولي لمقام ال البيت الطاهر الا بما وجدته مسطورا وها انا اترنم به ايصالا مميزا لمقامك الموفر لتاتي للمغرب ولتستقر تحت ظل الخلافة الاسلامية الثانية التي ستفجر عيدها المشرق ولتجديد البيعة للمغاربة اجمعين لمولانا الامام جلالة الملك المعظم محمد السادس اعزه الله
    وان انتاب الناظر الكريم شك مما اقول فانا المبين وانا الشارح وانا المتحمل المسؤولية في ما ادلي به لكونه خير واحسن تاويلا تحياتي وتوقيري للامير المحبوب مولاي هشام والنصر لمولانا الامام محمد السادس اعزه الله امين
    خديم للجنة القدس الشريف وحائز على البطاقة الرقمية التكنولوجية المدونة في القران الكريم عن الامام الشرعي للامة العربية والامة الاسلامية الحسن الثاني رحمه الله واسكنه فسيح الجنات
    ............البوشاري عبدالرحمان....؟؟

    Posté par البوشاري ع, 05 août 2009 à 22:11
  • الله احفظك سيدي

    عيد العرش وجميع الاعياد[mabrouk][mabrouk]

    Posté par hassan bouidarا, 09 août 2009 à 22:06

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés