المغرب الملكي

موقع المغرب الملكي أول جريدة الكترونية ملكية بالمغرب مغرب الملكية و ملكية المغرب من الالف الى الياء بالموقع الملكي المغربي موقع كل الملكيين المغاربة و مرصد الاخبار و الكواليس الملكية بالاضافة الى جديد التسجيلات و الصور الخاصة بالاسرة الملكية المغربية

24 mai 2012

الزمزمي يتهم منتقدي تقبيل الملك بالحقد والضغينة

4275440-6462107قال الداعية عبد الباري الزمزمي في شريط جديد، أن الانتقادات التي وجهت لمقبلي يد الملك في آخر حفل لتعيين الولاة والعمال، مشيرا إلى طقوس حفل الولاء المرتبطة بعيد العرش، لا يخلو أسلوبها ولهجة خطابها من حقد وضغينة المتكلم والمنتقد. مضيفا، أن النصح والحالة هاته، يؤدي إلى عكس المقصود منه، ولا يبلغ به المنتقد أية رسالة لأنه يستغل الحقد، وهذا لا ينبغي ولا يليق برجل علم ودين وذي طبائع سوية..."وأضاف أن للملك حق الهيبة ولهذه الهيبة حكمتها وأثرها في حفظ النظام واحترام القانون.أما ما سمعناه فهو لغة عنيفة وأسلوب فج لا يليق بمقام الملك، لاسيما أن الملك محمد السادس لا يليق ولا يستحق مثل هذا الازدراء، فهو حقيقة ملك يتودد إلى شعبه، ملك متواضع وديع وطيب، لا أقول هذا رجما بالغيب أو رميا بالكلام على عواهنه، فهذه حقيقة يلمسها الجميع.. الكثير نالهم من الملك دون أن يطلب شيئا، فأعطى رخص الطاكسي.. وهو مذكور بالخير وبكل ما هو جميل..، وإذا كانت فئة غير راضية عن الملك فهذا شأنها، لكنها لا ينبغي أن تتطاول بالجهر بذلك..النصيحة أمام الملأ فضيحة.."وأضاف الزمزمي في نفس السياق:"لا أحد أجبر أحدا على الانحناء أو تقبيل يد الملك. وزراء العدالة والتنمية يخالفون عرف تقبيل يد الملك ولا أحد لامهم على ذلك، اذا كان ثمة من يقبل يد الملك وينحني له، فاللوم على من قبّل اليد وليس على الملك. أما الكلام السوقي فلا يليق لا بالمخاطب أو المخاط

نشر من طرف ادارة موقع المغرب الملكي في - كواليس و اخبار المملكة الشريفة على الساعة 03:01 - تعليقات زوار الموقع 1


Regie Publicite Afrique

banniere

40436363_p1_copie

zzzz11

zzzz12

تعليقات زوار الموقع

    فلنشد القيود ونلتزم في الحدود

    الى السيد الزمزمي

    بعدما تكلمتم في المقال الاول طبقا لما جاء به مقال الريسوني
    و اعطو بعض المواطنين رايهم في مقلاتكم

    و ان المقال الاول الدي جاء به الريسوني لا علقة له بي الدين
    تم وجدنا الكلام الدي جاء به مقالكم مع كلام الريسوني متناسق
    ولا مطبقات له مع الدين

    وما جاء في المقال الاخير عن تقبيل اليد للملك
    فهاد الموضوع ختم الحسم فيه عندما ناقشه العلماء والمفكرون
    وجدو بان تقبيل اليد للملك هاد من شان المؤمنيين
    الدين قال فيهم سبحانه وتعالى

    بسم الله الرحمان الرحيم
    من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه
    ومنهم من ينتضر وما بدلو تبديلا
    صدق الله العضيم

    وحت نحافض على ما وجدنا عليه اجدادونا ولا نمشي مع التيار
    الدي يساعد الغرب علينا حت نتملص من عقيدتنا الاسلامية
    وهم لنا بالمرصاد حرفا حرفا فعل الدعات ان ينتبهوا جيد
    وينصحون الامة بي التماسك ولا بالبدعة لان البدعة ضلالة وكل ضلالة في النار

    اما كلمة اللوم لاتقع على من يطيع الله ورسوله واولي الامر
    بل تقع على اللدين يريدون ان يبدلون نعمة الله كفرا

    وخلاصة الموضوع المغرب المملكة الدستورية دمقراطية والاجتماعية
    وكل المغاربة متشبتين بطاعة الله وطاعة الوطن وطاعة الملك

    وكل شخص ملزم في حدود التخصص المسند اليه من طرف مؤسسته
    حت يبقا كل واحدا منا اسم على مسما

    الطبيب طبيب / والمهندس مهندس / والعالم عالم / والسياسي سياسي /

    وعندما يتمسك الشخص بحدود مهمته سيقول في نفسه
    نعم للا جابيات ولا لسلبيات

    ويصبح فعلا مسؤولا ناضجا في تخصصه
    ولا ياتي لنفسه باي شبهات

    فالنشد القيود ونلتزم في الحدود


    محمد اوكارة

    Posté par محمد اوكارة, 25 mai 2012 à 17:29

ملاحضات هامة بخصوص التعليقات

المرجو عدم تضمين تعليقاتكم بعبارات تسيء للأشخاص أو المقدسات أو مهاجمة الأديان
المرجوا التعليق على موضوع المادة المنشورة اعلاه وعدم توجيه رسائل خاصة عبر الاستمارة

موقع المغرب الملكي موقع خاص لا تربطه اي صلة بمؤسسة القصر للمزيد من المعلومات المرجوا زيارة هده الصفحة

يحتفظ موقع المغرب الملكي بحق حدف او عدم نشر أي تعليق يتضمن إهانات أو تعليقات ساخرة أو بذيئة إلى اي شخص او مجموعة تمس أو تتعلق بالجنسيّة أو الأصل العرقيّ أو الدّين أو المعتقد أو الطاقات البدنية والعقلية أو التّعليم أو الجنس والحالة الاجتماعية أو التوجه أو الانتماء السياسيّ أو المعتقدات الفكرية أو الدّينيّة. او تعليقات تروج للعنصرية أو للتمييز العنصري والديني والمذهبي أو للتمييز ضد المرأة وكل أشكال التمييز الأخرى

أضف تعليقك بخصوص محتوى الموضوع أعلاه







آخر الاخبار و المقالات

موقع المغرب الملكي


Regie Publicite Afrique

 

© http://www.karimedia.net/ | 2006 | 2009 | Tous droits réservés